منير وبوسفيان في الصدارة دائما

حرص فريق مالقا الإسباني على رحلته إلى ديبورتيفو لاكورونيا من دون أن يخسر النزال رقم 8 من بطولة الدرجة الإسبانية الثانية . وبالفعل استأسد الحارس الدولي منير المحمدي في المباراة التي سبق إليها في التهديف منذ الدقيقة 54 قبل أن يتعثر بهدف التعادل في الدقيقة 76 ودون أن يستغل فريقه النقص العددي للديبور في الدقيقة 78 . منير حضر النزال بالكامل وبأداء جيد ، فيما زج بالدولي المغربي الثاني هشام بوسفيان خلال 18 دقيقىة الأخيرة ليظل فريقهما الأندلسي متصدرا للبطولة بفارق نقطتين عن غرناطة 

 

مواضيع ذات صلة