لولا إصابة هذا اللاعب لكان مع الأسود

رونار معجب بهذا اللاعب المحلي و يتابعه منذ فترة الا أن المركز الذي يشغله يعرف وجود العديد من الأسماء المتميزة يتقدمها زياش بطبيعة الحال ومعه حارث.
الأمر يتعلق بزكرياء حدراف والذي تعرض لإصابة بليغة على مستوى الانف تبعده حاليا عن الملاعب و بغياب زياش كان سيعوضه حدراف قبل اشرف داري لولا هذا الطارئ.
ويعتبر حدراف من بين العناصر التي حظيت بإجماع عدد من المدربين الذين تعاقبوا على الفريق الوطني و لو أنه لم يخلد بصمته كما ينبغي وعادة ما كان مروره خفيفا من المجموعة.

مواضيع ذات صلة