بعد 23 عاما هذا المدرب يعود لخنيفرة

تعاقد الاطار الوطني يوسف المريني مع شباب خنيفرة للاشراف على الفريق الذي يعاني من نتائج سلبية رمت به في اسفل ترتيب البطولة الاحترافية الثانية. 
وبحسب الرهانات التي يضمها العقد الذي يجمع الطرفين الحفاظ على مكانة الفريق وتكوين فريق تنافسي. 
وقال يوسف المريني أن شباب خنيفرة هو اول فريق اشرف عليه بالبطولة الوطنية، وتابع تصريحه: «بعد 23 عاما ساعود للاشراف على شباب خنيفرة الفريق الذي فتح لي اول باب في مساري التدريبي، عندما اتصل بي مسؤوليه لم اتردد في قبول عرضهم، حيث لي ذكريات جميلة مع هذا الفريق، الذي ساعمل على مساعدته للخروج من دائرة نتائجه السلبية».

 

مواضيع ذات صلة