إيكاردي مصمم على تمديد عقده مع إنتر ميلان

شدد مهاجم المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم ماورو إيكاردي على أنه مصمم على التوصل إلى اتفاق مع فريقه إنتر ميلان الإيطالي من أجل عقد جديد.

وقال إيكاردي (25 عاما) في حديث لقناة "سكاي سبورتس" الإيطالية "أنا سعيد بالبقاء هنا، أنا مهتم بهذا الفريق".

وأضاف "كان بإمكاني الرحيل، كانت هناك اتصالات (مع أندية أخرى)، لكنني قررت بعد ذلك البقاء من أجلي ومن أجل عائلتي".

وتابع "كنت أحلم باللعب مع إنتر ميلان في مسابقة عصبة أبطال أوروبا".

وانتقل إيكاردي الذي تبلغ قيمة فسخ عقده 110 ملايين اورو، إلى إنتر ميلان قادما من الغريم سمبدوريا عام 2013.

وسجل إيكاردي 112 هدفا مع إنتر ميلان وأنهى الموسم الماضي شريكا لمهاجم لاتسيو تشيرو إيموبيلي في صدارة هدافي البطولة الإيطالية برصيد 29 هدفا لكل منهما.

وتابع قائد الإنتر "تجديد العقد؟ لا أعرف ما اذا كان سيحدث قبل أعياد الميلاد، سنبحث عن حل".

ويواجه إيكاردي مواطنه غونزالو هيغواين في دربي المدينة أمام الجار ميلان الأحد على ملعب "جوزيبي مياتزا" في قمة المرحلة التاسعة من البطولة.

وقال في هذا الصدد ""لا أرى منافسة (بينه وبين هيغواين)، كانت لديه مسيرة رائعة وهو مهاجم رائع. إنه ما كان يفتقده ميلان. سنواجه بعضنا البعض في المباراة، لكنني أشعر بالهدوء وأتطلع إلى بذل قصارى جهدي".

وأردف قائلا "إنها المباراة التي تتطلع إليها المدينة. يبقى هدف إنتر هو تقليص الفارق مع يوفنتوس ونابولي. أود أن أفوز بشيء مع الإنتر، إذا قمت بأشياء جيدة يمكن أن تحصد الجائزة".

ويحتل فريق المدرب لوتشيانو سباليتي المركز الثالث في البطولة برصيد 16 نقطة بفارق نقطتين عن نابولي الثاني و8 نقاط عن يوفنتوس المتصدر.

ويسافر الإنتر إلى إسبانيا الأربعاء لمواجهة برشلونة في الجولة الثالثة من دور المجموعات لمسابقة عصبة أبطال أوروبا. ويملك كلا الفريقين 6 نقاط من مباراتين في المجموعة الثانية التي تضم أيضا توتنهام الإنكليزي وإيندهوفن الهولندي.

وأوضح إيكاردي "لقد حققنا انطلاقة رائعة في عصبة الأبطال، وهو ما يضعنا في شكل جيد قبل مواجهة برشلونة"، مضيفا "يمكننا أن نؤذيهم مثلما فعل روما في العام الماضي أو مثلما فعلت الأندية الصغيرة في إسبانيا في هذا الموسم"، في إشارة إلى خروج الفريق الكاطالوني على يد فريق العاصمة الإيطالية من ربع نهائي المسابقة القارية الأهم الموسم الماضي (خسر روما 1-4 في برشلونة وفاز بثلاثية نظيفة إيابا على أرضه وبلغ نصف النهائي قبل أن يخرج على يد ليفربول الإنكليزي).

ويعاني برشلونة محليا هذا الموسم وتحديدا في المراحل الأربع الأخيرة حيث لم يذق طعم الفوز بتعادله مع ضيفيه جيرونا 2-2 وأتلتيك بلباو 1-1 ومضيفه فالنسيا بالنتيجة ذاتها، وخسارته أمام مضيفه ليغانيس 1-2.

مواضيع ذات صلة