رجاء بني ملال يدخل دائرة المجهول

شيء محزن ذلك الذي يعيشه رجاء بني ملال الفريق التاريخي بالبطولة الوطنية وصاحب إنجازات وإن كانت قليلة، والفريق الذي قدم لاعبين كبار لن تنساهم ذاكرة متتبعي وجماهير هذا الفريق العريق، من أحمد نجاح والأخويين ولد والحارس المرحوم الحبيب والهداف اعشيبات والطائر حسن فاضل وغيرهم من الأسماء التي خرجت من صلب ممثل عين أسردون.
رجاء بني ملال بكل صولاته، بات اليوم يئن من وطأة الخصاص المالي، حيث لم يعد يجد ما يسد به رمق لاعبيه وطاقمه التقني، بعدما عجز المكتب المسير الحالي عن توفير متطلبات الفريق خاصة من الجانب المالي.
والأخبار القادمة من بيت الرجاء الملالي أن حالة من التذمر يعيشها اللاعبون الذين لم يجد بعضهم ما يسد به جوعه، والوضعية تزداد سوء مع مرور الوقت، وإن لم يتحرك كل الغيورين عن هذا الفريق وأيضا السلطات المحلية أكيد أن الرجاء سيكون مآلها السقوط لبطولة الهواة أو تقديم إعتذار وحل الفريق.
نتمنى أن تستيقظ ضمائر مسؤولي المدينة لإنقاذ معلمة آيلة للسقوط في أي لحظة.

 

مواضيع ذات صلة