أوغني ربان الوداد الفاسي: سنواجه الرجاء بحماس الشباب

قال حسن أوغني مدرب الوداد الفاسي بأن مواجهة الرجاء البيضاوي في دور نصف نهائي كأس العرش ستكون صعبة للغاية لقيمة الفريق المنافس، لكنه أكد بأن لاعبيه سيخوضون هذه المباراة بحماس كبير وعزيمة ولم لا البحث عن الفوز الذي يبقى أحد أهداف فريقه للدخول للتاريخ من أبوابه الكبيرة وكتابة سيرة ذاتية جديدة في عالم كرة القدم بعد الإنجازات التي حققها مع الأندية التي دربها، مشددا على أن فريقه سيخوض مباراة الرجاء بدون مركب نقص.
ــ تواجهون الرجاء في دور النصف النهائي في كأس العرش، كيف تتوقعون أن تكون هذه المواجهة؟
«بكل تأكيد ستكون المباراة قوية وصعبة لأننا نعرف جيدا قيمة الخصم، لكننا سنواجهه بحماس كبير وعزيمة وبلا مركب نقص، لقد هيأنا اللاعبين نفسيا وتكتيكيا لنكون في مستوى تطلعات جمههورنا وساكنة مدينة فاس، صحيح أن المباراة صعبة وقوية لكننا نتوفر على لاعبين لهم مؤهلات تقنية جيدة، لذلك طلبنا منهم الحفاظ على الهدوء وعلى أسلوبنا الذي تعونا اللعب به في مبارياتنا».
ــ تعرفون جيدا قيمة الرجاء، هل كنت ترغب في مواجهته في دور النصف؟
«في منافسات كأس العرش لا بد وأن تتوقع كل شيء، فالفرق التي تتأهل للأدوار المتقدمة في هذه المنافسات تكون قوية، بالنسبة لنا الوصول لدور النصف هو إنجاز تاريخي للفريق الذي لم يسبق له أن وصل لهذه المرحلة، لكننا نتطلع إلى خوض مباراة كبيرة أمام الرجاء الذي نحترمه وسنواجهه بلا مركب نقص، المهم أن نخوض المباراة ضد الرجاء بدون ارتكاب الأخطاء».
ــ تعرفون أيضا بأن الرجاء له قاعدة جماهيرية كبيرة، ألن يؤثر هذا على لاعبيكم؟
«لا أظن ذلك، لكون لاعبينا تعودوا على اللعب أمام جماهير غفيرة، وأعتقد أنه بالعكس هذا المعطى سيحفزهم كثيرا لتقديم مستوى جيد في مباراة العمر، التي لن يخيفنا فيها الرجاء، حتى وهو فريق كبير ويشكل قوة كروية مغربية وحتى إفريقية، هذه كرة قدم لا تخضع لأي منطق، وكثير من الأندية الصغيرة أحرجت أندية كبيرة، لذلك سنخوض مباراتنا بهدوء وسنحافظ على أسلوبنا الذي يميزنا ولا أكتمك السر كوننا نريد الفوز على الرجاء للوصول للمباراة النهائية وكم سيكون ذلك رائعا».

 

مواضيع ذات صلة