هل تكون الثالثة ثابتة لأهل بركان؟

النهضة البركانية حاربت وقاتلت وتحولت لشبح حقيقي للوداد بعد أن كانت هي من أخرج  الفرسان الحمر الموسم المنصرم من نفس المسابقة.
النهضة البركانية تأهلت في مناسبتين لنهاية الكأس الفضية وخسرتهما معا.
الأولى كانت قبل 30 سنة وخسرها رفاق اللاعب بنخدة أمام الموكب بحصة ثقيلة جدا وبرباعية و الثانية كانت أمام الفتح قبل 4 اعوام وخسرها بهدفين .
الفارس البرتقالي يريد أن يكسر القاعدة  هذه المرة ويجعل من الثالثة ثابتة ويتوج بأول لقب في مساره ومنذ نشأته.

 

مواضيع ذات صلة