الاتحاد الإسباني يكشف كواليس قرار الترشح المحتمل مع المغرب والبرتغال

أعرب لويس روبياليس، رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم، اليوم الثلاثاء، عن شكره لرئيس الحكومة الإسبانية، بدرو سانشيز، على خطوة الترشح المحتمل المشترك مع المغرب والبرتغال لاستضافة مونديال 2030.

وأوضح روبياليس، قبل بدء مراسم تكريم أبطال أولمبياد 1980 بموسكو، اليوم داخل مقر اللجنة الأولمبية الإسبانية، أنه عرض على سانشيز خلال أحد الاجتماعات في شهر سبتمبر/أيلول الماضي "إمكانية وجود حدث كبير في المستقبل"، وأنه "منذ 1982 لم تنظم إسبانيا أي حدث كبير في الكرة العالمية".

وقال رئيس الاتحاد في تصريحاته: "الحقيقة أن رئيس الحكومة أعجب جدا بالفكرة. مع الوضع في الاعتبار العلاقات الجيدة، لقد عرض مساعدتنا في كل شيء، وأبدى استعداده للتعاون".

وتابع: "الأمر ينقسم لشقين: الأول متعلق بكرة القدم، والثاني بالعلاقات الدبلوماسية والسياسة. لقد قطع خطوة من أجل مساعدة كرة القدم، وحقيقة الأمر علينا أن نشكره".

وكان سانشيز قد كشف عن هذه المبادرة عقب الاجتماع الذي عقده أمس الاثنين مع ملك المغرب، محمد السادس، بالقصر الملكي في العاصمة المغربية الرباط، أثناء زيارته الأولى كرئيس للحكومة للبلد العربي.

وقال الرجل الأول في الحكومة في تصريحات مقتضبة عقب اجتماعه بالعاهل المغربي، إنه كان "مرحبا للغاية" بهذه الفكرة.

وأكد روبياليس أنه كان على "علم مسبق" بخطوات سانشيز فيما يتعلق بالملف الثلاثي المحتمل بين إسبانيا والمغرب والبرتغال.

مواضيع ذات صلة