الخياطي يسرق الاضواء كهداف وصانع للهدايا

استعاد المهاجم المغربي وصانع ألعاب نادي دين هاخ الهولندي شهية التهديف مجددا بعد أن غاب لفترة دامت أقل من شهر ، وسجل الخياطي الهدفين الأوليين عند الدقيقة 17 معدلا الكفة في البداية بعد أن كان فريق زفول هو السباق إلى التسجيل عند الدقيقة السابعة ، ثم عاد الخياطي ليوقع الهدف الثاني في الدقيقة 24 معدلا للمرة الثانية بعد أن كان فريق زفول أيضا هو السباق إلى توقيع هدف السبق الثاني . إلا أن كلمة الحسم كانت مجددا لفريق الخياطي الذي عاد إلى توقيع هدف النصر الثالث بواسطة كويبير ومن تمريرة حاسمة لعبد الناصر الخياطي كرجل المباراة بامتياز . وبالهدفين يعود الخياطي إلى دائرة صراع الهدافين كثاني الهدافين بعشرة أهداف وبفارق هدف عن المتصدر دي جونغ من أيندوفن . ويعتبر موسم الخياطي الحالي الأفضل حتى الأن سيما بعد اقترابه من الهدف 11 الذي سجله عامة في الموسم الماضي من أصل 34 دورة ، ما يعني أنه قريب من تحطيم رقم الموسم الماضي على اعتبار أنه لعب حتى الآن 13 دورة من البطولة الهولندية . وارتقى فريق الخياطي إلى المركز التاسع بعد أن كان خلال الدورات الماضية في حكم النازلين .

 

مواضيع ذات صلة