دخول إفريقي مقلق وخجول لإتحاد طنجة

لم يكن إتحاد طنجة في الموعد الكبير وإكتفى بنصر غير مقنع وصغير بهدف لصفر ضد إليكت سبور التشادي في ذهاب الدور التمهيدي لعصبة الأبطال الإفريقية.
بطل المغرب وكما كان متوقعا سيطر منذ البداية وإندفع للهجوم وحاول بلوغ المرمى بسرعة، فسقط في التسرع وغياب التركيز وأحيانا في الهجوم العشوائي، وشكل الوادي الخطر الأكبر على الجدار التشادي بإنسلالاته من الرواق الأيسر، لكن طول قامات لاعبي الخصم وإغلاقهم لجميع المنافذ منع الطنجاويين من تحقيق الهدف عبر البناء الهجومي، ليأتي الفرج من ضربة جزاء إصطادها الوادي وحولها عمر العرجون إلى هدف التقدم د45.
خلال الشوط الثاني ضغط فارس البوغاز بصورة أقوى وأشرس، وواصل الوادي خلق المتاعب الكبيرة للتشاديين لكن في غياب رأس حربة ينهي المحاولات، وجرب فوزير حظه وكان قريبا من تسجيل الهدف الثاني إلا أن الحارس التشادي تصدى ببراعة، ومرت الدقائق بسرعة ودون حلول في ظل الدفاع المكثف والصامد لإليكت سبور الذي هدد أوطاح مرة وحيدة بتسديدة محادية، ولم تنفع تغييرات المدرب العجلاني في شيء مع تسجيل فرصة سانحة للوادي د87، ليكتفي الإتحاد في النهاية بفوز صغير ومقلق ولا يطمئن، ودخول قاري خجول من فريق لا يبدو أن لديه مناعة قوية لمغامرة عصبة الأبطال.

 

مواضيع ذات صلة