حمد الله يثير الجدل مرتين

شن نادي النصر الذي يلعب له المغربيان نور الدين أمرابط وعبد الرزاق حمد الله هجوما عنيفا على الحكم الأردني أدهم مخادمة الذي قاد مباراة الفريق أمام مولودية الجزائر في إياب ثمن نهائي كأس زايد للأندية العربية الأبطال، والتي خسرها النصر بـ1 – 2، وأقصي من المسابقة.

واعتبرت إدارة النصر أن قرارات الحكم الأردني كانت وراء خروج النادي السعودي المبكر من المسابقة.. وأكدت أن الحكم حرم فريقها من ضربة جزاء واضحة لصالح عبد الرزاق حمد الله في الدقيقة 60 عندما تمت عرقلته، دون تدخل من الحكم الذي تغاضى عن ضربة جزاء التي أثارت الكثير من الجدل.

أمرابط أثار جدلا آخر بين النصراويين ويتعلق الأمر بالهدف الذي سجله بالخطإ في مرماه (في الدقيقة 65) وهو الهدف الثاني لصالح مولودية الجزائر.  

مواضيع ذات صلة