النصيري يتوهج في غياب الحسم

جدد نادي ليغانيس تسلقه درج المراكز الآمنة عقب فوزه الثاني على التوالي ، وكان هذه المرة ببلد الوليد بأربعة أهداف لإثنتين لحساب الدورة 14 من الليغا . وبرغم ان يوسف النصيري الذي أهدى فوز فريقه الأسبوع الماضي أمام إيبار ، لم يسجل في مباراة بلد الوليد رغم غزارة الأهداف التي تولاها كل من المدافع سيوفاس عند الدقيقة 11 ، ثم هدف رودريغيز عند الدقيقة 42 ، ثم هدفي كاريلو عند الدقييتين 66 و75 ، لكن النصيري كان نشيطا وحاضرا في كل عمليات التهديف بالمشاركة وكان قريبا من التهديف كذلك في مناسبات عدة ، ولكن يعود له الفضل في ترك المجال لزميله كارييو موقع الهدفين الخيرين ، وبذلك يؤكد النصيري حضوره التدريجي بالليغا على مستوى الحضور المستقر في التشكيلة السبوعية . أما نبيل الزهر فلم يشرك غلا في الدقيقة 88 .

 

مواضيع ذات صلة