جاء لتدريب الثنائي المغربي.. فذهب ولم يعد

استدعت إدارة نادي النصر، الذي يلعب له المغربيان نور الدين أمرابط وعبد الرزاق حمد الله، المدرب البرتغالي ليوناردو جارديم إلى الرياض خلال نهاية الأسبوع الماضي لمشاهدة مباراة الفريق أمام نادي الوحدة برسم الدورة 11 من منافسات البطولة السعودية يوم الأحد الماضي، وهي المباراة التي خسرها النصراويون بـ 1 – 2.. وذلك حسب رغبة المدرب البرتغالي الذي شاهد المباراة ثم سافر عائدا إلى باريس دون أن يتخد القرار أن كان سيقبل بمهمة قيادة الاتحاد أم لا.

وكان جارديم قد اشترط على إدارة نادي النصر، التي أرادت التعاقد معه خلفا للمدرب المقال دانييل كارينيو، أن يتعرف على النادي أولا، وذلك بالقيام بزيارة ميدانية إلى مقره والتعرف على كيفية اشتغاله، وأن يشاهد إحدى مباريات الفريق الأول حتى يقف على المستوى الحقيقي للفريق وللاعبيه المحليين والأجانب، قبل أن يبدي رأيه إما بالقبول أو الرفض. وتنتظر إدارة النصر من المدرب البرتغالي جارديم أن يوافيها في أقرب وقت بقراره النهائي.

ومعلوم أن جارديم كان قد أقيل قبل أسابيع قليلة من تدريب فريق موناكو الفرنسي بسبب سوء النتائج.

مواضيع ذات صلة