أحمد أحمد لا ينام لهذا السبب

رئيس الكاف أحمد أحمد لا ينام بل يعيش حالة من القلق و التوجس و هذا القلق سيتحول عنده لسعادة بالغة ليكون أسعد رجل في العالم في حالة واحدة فقط.
لا ينام لأنه استقبل لغاية الآن ترشيحا واحدا لاحتضان الكان من الكونغو برازافيل و التي بحسب مصادرنا سيكون مصيرها نفس مصير الكامرون حين تزورها لجان التفتيش التابعة للكاف لاستحالة وفائها بالتنظيم وفق المواصفات الجديدة للأس القارية.
و سيكون سعيدا لو يتقدم المرب في الدقيقة التسعون ويمنحه ترياق الحياة الذي ينتظره لينجح له المسابقة كما لم يتمناها ن قبل.
مسؤولون مغاربة نقلوا لأحمد الخطاب التالي" القرار ليس بأيدينا و ما زلنا بدورنا ننتظر إشارة الضوء الأخضر"

 

مواضيع ذات صلة