الإتحد الدولي لكرة السلة يوقف أنشطة المغرب دوليا

جوابا على رسالة رئيس اللجنة الموقتة المكلفة بتسيير شؤون الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة السيد كمال هجهوج ، التي توضح الوضعية القانونية للجامعة المغربية وملابساتها حول تكوين لجنة موقتة وتداعيها ، أبرق الإتحاد الدولي إلى رئيس اللجنة الموقتة يخبر فييها أنهم توصلوا برسالتهم حول جديد كرة السلة المغربية وقرروا في اجتماعهم الذي انعقد يومي 23و 24 نونبر 2013 بالأرجنتين بعد دراسة رسالة اللجنة الموقتة ، أنه كان عليها إبلاغ الإتحاد الدولي قبل إعلانها طبقا للفصل 19 للقوانين العامة للإتحاد الدولي . وبعد دراسة معمقة لملف كرة السلة المغربية تقرر توقيف الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة وليس اللجنة الموقتة لتسيير شؤون الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة طبقا للفصل 10.2 لقانون الإتحاد الدولي وتجميد عضوية الأعضاء المغاربة بالإتحاد وعدم مشاركة المغرب ( فرق ورسميين) في أي نشاط دولي وعدم تنظيم ومشاركة المغرب في أية تظاهرة رسمية.
وشجع الإتحاد الدولي ،اللجنة الموقتة لتسيير شؤون الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة برئاسة السيد كمال هجهوج أن يبقى التواصل مستمرا معهم إلى حين دعوة اسرة كرة السلة المغربية إلى عقد الجمع العام الإستتنائي للمصادقة على القوانين الجديدة التي تكون مطابقة لقوانين الإتحاد الدولي وعقد الجمع العام لإنتخاب مكتب جامعي جديد

رشيد الزبوري

 

مواضيع ذات صلة