سان جرمان يقصي موناكو ويتأهل لنصف نهائي كأس فرنسا

كسر باريس سان جرمان سلسلة تعادلاته مع موناكو واقصاه من ربع نهائي كأس فرنسا 2-0  الأربعاء على ملعب "بارك دي برانس" امام 45 ألف متفرج.

والتقى الفريقان الاحد الماضي على ملعب "لويس الثاني" في ختام المرحلة السابعة والعشرين من الدوري وانتهت بالتعادل السلبي بعدما فرض باريس سان جرمان بطل الدوري في العامين الاخيرين سيطرته على مجريات المباراة لكنه فشل في فك التكتل الدفاعي لوصيفه الموسم الماضي. وكان التعادل السادس بين الفريقين في المباريات الست الاخيرة بينهما وجميعها في الدوري المحلي، ويعود الفوز الاخير لسان جرمان الى نهائي المسابقة في 2010.

ولا يزال سان جرمان ينافس على اربع جبهات فبلغ المباراة النهائية لمسابقة الكأس بعدما حجز بطاقته الى نهائي كأس الرابطة في 4 أبريل المقبل امام باستيا، بالاضافة الى منافسته في الدوري المحلي ودوري ابطال اوروبا. وصالح فريق العاصمة جماهيره بعد اهداره 9 نقاط في مبارياته الاربع الاخيرة في الدوري والتي حقق خلالها فوزا واحدا وسقط في فخ التعادل 3 مرات.

يذكر ان موناكو وباريس سان جرمان هما الممثلان الوحيدان لفرنسا في المسابقة القارية العريقة، وكان فريق العاصمة تعادل مع ضيفه تشلسي الانجليزي 1-1 الثلاثاء قبل الماضي، فيما الحق خسارة مذلة بمضيفه آرسنال الانجليزي 3-1 الاربعاء في ذهاب الدور ثمن النهائي.

دفع مدرب سان جرمان لوران بلان بالظهير لوكاس ديني اساسيا بدلا من البرازيلي ماكسويل، والحارس نيكولا دوشيز بدلا من الايطالي سالفاتوري سيريغو كما جرت العادة في الكأس. وفي ظل غياب السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، لعب في الهجوم الارجنتيني خافيير باستوري والاوروجوياني إدينسون كافاني والارجنتيني إيزيكييل لافيتزي.

اما البرتغالي ليوناردو جارديم، فاراح مواطنه جواو موتينيو ويانيك فيريرا كاراسكو وليفين كورزاوا والحارس الكرواتي دانيال سوباسيتش الذي ترك مكانه للهولندي مارتين ستيكلنبورغ.

وبكر سان جرمان بافتتاح التسجيل بعد ضربة ركنية من لافيتزي لعبها المدافع البرازيلي دافيد لويز برأسه على دفعتين في مرمى فريق الامارة (3).

ورد لاعب وسط موناكو آلان تراوريه باصابته عارضة دوشيز (18)، لكن سان جرمان اوصل الشوط الاول الى بر الامان بهدف لاعب تشلسي الانجليزي السابق.

وفي الثاني، مرر لاعب الوسط الايطالي ماركو فيراتي الى كافاني الذي راوغ الحارس وسدد في المرمى بمساعدة القائم الايسر معززا الفارق (52). وفي دقيقة واحدة صد قائم موناكو كرتين لسان جرمان، الاولى من كرة قوية لباستوري والثانية من كافاني (61).

وتصدى ستيكلنبورغ لتسديدة باستوري الضعيفة من مسافة قريبة (86)، ليبحر فريق العاصمة الى نصف النهائي.

وكان سانت إتيان اول المتاهلين الى الدور نصف النهائي بتغلبه امس الثلاثاء بشق النفس على مضيفه بولوني من الدرجة الوطنية 4-3 بضربات الترجيح (الوقتان الاصلي والاضافي 1-1).

ويختتم الدور ربع النهائي الخميس بلقائي كونكارنو من الهواة مع غانغان حامل اللقب، وبريست من الدرجة الثانية مع اوكسير من الدرجة ذاتها.

وكان غانغان احرز لقب الموسم الماضي بتغلبه على رين 2-0 في النهائي.

وكالات

مواضيع ذات صلة