المنتخب الأولمبي متقدم بهدف بنشرقي

أنهى المنتخب الأولمبي المغربي الجولة الأولى من مباراته أمام المنتخب الأولمبي التونسي التي تجري اليوم فوق أرضية ملعب مولاي الحسن بالرباط متقدما بهدف للا شيء وقعه من نقطة الجزاء المهاجم أشرف بنشرقي في الدقيقة الوحيدة المحتسبة كوقت بدل ضائع من الشوط الأول.
وكان المنتخب الأولمبي المغربي هو الأفضل خلال هذه الجولة بحكم التراجع الكبير للعناصر التونسية التي عمدت إلى إغلاق المنافذ والتواجد بأكثرية عددية في المنطقة الخلفية، إلا أن هذه الأفضلية لم تثمر سوى هدف وحيد من ضربة الجزاء التي اصطادها أيمن الحسوني بعد أن أسقط داخل المنطقة المحرمة من حارس المنتخب التونسي بلحسن، وكان بإمكان المنتخب الأولمبي المغربي قبل توقيع هدف بنشرقي أن يسجل من فرصتين سانحتين الأولى لآدم النفاثي الذي انفرد بالحارس التونسي لكنه لم يسدد بالدقة الكافية، والثانية لأشرف بنشرقي الذي نجح في ضرب العمق الدفاعي للمنتخب التونسي  إلا أنه لم ينجح في إيداع الكرة في الشباك.
مباراة المنتخبين الأولمبيين المغربي والتونسي هي برسم ذهاب الجولة الإقصائية الأخيرة المؤهلة لبطولة إفريقيا للأولمبيين التي ستكون بدورها مؤهلة لدورة رديو دي جانيرو الأولمبية.

المنتخب

مواضيع ذات صلة