الأولمبيون تفوقوا على النسور بهدف بنشرقي

بهدف أشرف بنشرقي الذي سجل من ضربة جزاء في الدقيقة المحتسبة كوقت بدل ضائع من الجولة الأولى أنهى المنتخب الأولمبي المغربية مباراته قبل قليل متفوقا على نظيره التونسي في ذهاب الجولة الإقصائية المؤهلة لبطولة إفريقيا للأولمبيين التي ستكون بدورها مؤهلة للألعاب الأولمبية دورة ريو دي جانيرو 2016.
وكان متوقعا أن يستثمر المنتخب الأولمبي المغربي هدف السبق الذي فرض على التونسيين الخروج من تقوقعهم الدفاعي في محاولة للوصول لمرمى بدرالدين بنعاشور، إلا أن الهجمات المرتدة افتقدت للسرعة المطلوبة كما أن العناصر الأولمبية سقطت في أكثر من مرة في المراوغات الزائدة ما عطل جماعية الأداء التي تعتبر إحدى المفاتيح التكتيكية التي يعتمد عليها الناخب الوطني حسن بنعبيشة.
وسجلت الجولة الثانية استفاقة ملحوظة للعناصر التونسية برغم أنها لم تنجح في صناعة فرص سانحة للتسجيل على النقيض من العناصر الأولمبية المغربية التي نجحت في صناعة الفارق بخاصة مع دخول عبد الكبير الوادي مكان أشرف بنشرقي، إلا أن العسر الذي طال إنهاء الفرص حال دون إضافة أهداف أخرى ليكتفي المننتخب الأولمبي المغربي بهذا الفوز الصغير الذي سيكون مدعوا للدفاع عنه في مباراة الإياب التي قررت الجامعة التونسية لكرة القدم إجراءها بملعب رادس الدولي.

المنتخب - عدسة: بلمكي

مواضيع ذات صلة