ضربة قوية لباريس سان جيرمان

يستعد النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، هداف فريق باريس سان جيرمان الفرنسي، للخضوع لفحوص طبية غدا الجمعة لتحديد الإصابة التي تعرض لها امام تشيلسي الإنجليزي الليلة الماضية وأجبرته على ترك الملعب في الدقيقة 68.

ونفى النادي الباريسي التكهنات بغياب إبرا عن الملاعب لعدة أسابيع كما نسبته الصحف على لسان رئيس النادي، القطري ناصر الخليفي.

وغادر زلاتان ملعب (حديقة الأمراء) في منتصف الشوط الثاني من لقاء ذهاب دور الثمانية ببطولة دوري أبطال أوروبا، الذي انتهى لمصلحة سان جيرمان 3-1 ، متأثرا بإصابة عضلية، ورغم أنه كان يريد مواصلة اللعب، الا أن مدربه الفرنسي لوران بلان فضل إراحته والدفع بالبرازيلي لوكاس مورا.

ويتخوف جمهور البي إس جي من غياب "السلطان" عن مواجهة الإياب المرتقبة على ملعب ستامفورد بريدج الأسبوع المقبل.

وفي حال امتدت الإصابة لأكثر من شهر كما تشير التوقعات، فإن الهداف السويدي لن يتمكن من اللحاق بنهائي كأس فرنسا امام ليون يوم 19 أبريل المقبل.

مواضيع ذات صلة