مكتب الرجاء يتواصل مع منخرطي الفريق قبل نهائي كاس العرش

عقد المكتب المسير لفريق الرجاء البيضاوي مساء يوم الخميس الماضي لقاءا تواصليا مع برلمان الفريق و ذلك بأحد فنادق البيضاء و خصصت أشغاله للتذكير بالرهانات و التحديات التي تنتظر الفريق الأخضر هذا الموسم و بكل الأفاق المستقبلية للفريق و كان من المنتظر تنظيم هذا اللقاء يوم الأربعاء لكن تم تأجيله ليوم واحد و ذلك بسبب انشغالات الرئيس،و أكد الناطق الرسمي السيد سمير شوقي على أهمية هذا اللقاء التواصلي الذي يأتي قبل موعد نهائي كأس العرش و أشار بأن أطواره تميزت بحوار صريح و بناء حيث تكلف الرئيس محمد بودريقة بالإجابة على مجموعة من تساؤلات المنخرطين و قد حاول في البداية وضع الحاضرين في الصورة من خلال تطرقه للمرحلة الإعدادية التي سبقت انطلاق المنافسات المحلية و المعسكر الإعدادي بهنغاريا و الذي اعتبره مفيدا و غير مكلف من الناحية المالية كما تعرض كذلك للإنتدابات التي أشرف عليها المدرب امحمد فاخير معترفا بارتكاب بعض الأخطاء التي سيتم تداركها في الميركاطو القادم،كما أكد كذلك بأن مشاركة الفريق على أربع واجهات تفرض التوفر على خزان مهم من اللاعبين تحسبا لأي طارئ،كما أن المنافسة على الألقاب و الحضور في كأس العالم للأندية و عصبة الأبطال الإفريقية يقتضي كذلك التوفر على عناصر مجربة دون أن يتنافى ذلك مع الإهتمام بالطاقات الشابة التي ستجد بدورها فرصتها مستقبلا في إطار الإستراتيجية التي ينوي الفريق اعتمادها بتنسيق مع المشرف العام حرمة الله،و شكلت استعدادات الفريق للمشاركة في كأس العالم للأندية إحدى محاور هذا اللقاء حيث أشار الرئيس محمد بودريقة لضرورة حجز التذاكر منذ الآن حتى يكون الجمهور الرجاوي حاضرا بكثافة في هذه التظاهرة العالمية كما أكد بأن الخليات التي تم تشكيلها بتنسيق مع لجنة الفيفا تبذل كل الجهود ليكون الفريق جاهزا من جميع النواحي قبل الموعد المرتقب،و استأثرت الوضعية المالية للفريق بحيز هام من تساؤلات المنخرطين و قد أكد الرئيس بأنها ليست بالجيدة و لا بالسوء الذي يحاول البعض تصويره و الركوب عليه مذكرا بالمجهود الذي بذل من أجل تسوية العديد من الديون التي كانت متراكمة على الفريق في العهد السابق و كذا بالمجهودات المبذولة من أجل الرفع من المداخيل و منها إبرام شراكة مع إحدى الأسواق الممتازة لتسويق منتوجات النادي في خمس نقط بيع خلال الموندياليتو،معتبرا الحكامة و ترشيد النفقات أفضل الحلول لمعالجة الصعوبات المالية،و على هذا الأساس فإن الفريق يفضل التريث بشأن استقدام مهاجم صريح في ظل النسق التصاعدي للفريق و كذا إمكانية استعادة بورزوق مع انطلاق منافسات عصبة الأبطال الإفريقية،و في الأخير عبر الجميع عن الشكر و الإمتنان للجماهير الرجاوية التي تكلف نفسها عناء التنقل للملعب من أجل دعم فريقها مذكرا بالإنخفاض الذي تم تسجيله هذا الموسم على مستوى الحضور الجماهيري بمركب محمد الخامس و هو ما يهدد بتراجع على مستوى المداخيل بنسبة تصل لحدود 40 بالمائة.و نوه المنخرطون من جهتهم بهذه المبادرة التي تحسب للمكتب المسير و أكدوا دعمهم لهذه الجهود المبذولة من طرف كل الأعضاء للإرتقاء بمستوى فريقهم واضعين تجربتهم رهن الإشارة حتى يشكلوا قوة اقتراحية بناءة يمكن أن تساهم في تدليل بعض العقبات و الصعاب. إبراهيم بولفضايل

مواضيع ذات صلة