رونار يفسح المجال أمام وجوه جديدة

علمت " المنتخب" من مصادر خاصة، بأن الناخب الوطني هيرفي رونار، من المنتظر أن يفسح المجال أمام بعض الوجوه الجديدة لإستدعائها خلال مارس المقبل، لتكون حاضرة مع الأسود أمام مالاوي برسم الجولة السادسة من تصفيات كأس أمم إفريقيا2019.
رونار الذي يسير للتخلي عن كل من أشرف حكيمي، ونصير مزراوي، وكذلك يوسف النصيري، وحمزة منديل لصالح مدرب المنتخب الأولمبي مارك فوت، ليلعبوا تحت إشرافه شهر مارس المقبل، أمام منتخب الكونغو الديموقراطية، سيستغل الفرصة لدعوة بعض العناصر من البطولة وكذا من أوروبا،لتعويض الغيابات الإضطرارية للفريق الوطني.
وكان فوت أكد ل" المنتخب" بأنه سيجالس رونار، من أجل الحسم في موضوع الأسماء التي تمارس بالمنتخب الأول، للعب إلى جانبه وهو الذي يعرفها حق المعرفة لإشرافه السابق عليها، قبل أن تلحق بالمنتخب الأول.

 

مواضيع ذات صلة