من سيواجه الأسود بعد مالاوي؟

بعد مالاوي هناك تاريخ من تواريخ الفيفا التي ينبغي استثمارها على نحو مثالي، وهو ما طالب به المدرب هيرفي رونار مرارا.
وقبل أن يستجيب مسؤولو الجامعة لقرار المدرب الفرنسي..عليهم ملاءمة كل اختيار مع برنامج  كل المنتخبات الكبيرة ومن الآن.منتخبات قليلة هي التي لن تلعب في مارس لأن اغلبها ملتزم خاصة في أوروبا التي يريد رونار مواجهة أحد منتخباتها.
نيجيريا هي المنتخب الافريقي الوحيد الذي عرض حاليا وبشكل جاد اللعب امام الأسود في انتظار الحسم.

 

مواضيع ذات صلة