السعودية قد تخدم رونار في الكان

رب ضارة نافعة والاحتراف في السعودية قد يتحول ومن نقمة لنعمة بالنسبة للفريق الوطني والمدرب هيرفي رونار، والسبب هو استئناس كل هؤلاء اللاعبين الذين تعودوا في السابق على اللعب في أوروبا وفي أجواء مناخية خاصة ، سيتمرسون وبداية من الشهر الحالي  على اللعب في درجة حرارة مرتفعة للغاية ومعها نسبة رطوبة عالية.

هذه الظروف هي نفسها التي ستحضر في مصر خلال الكان، وسيكون كل المحترفين قد تعودوا على هذا الأمر ما قد يساعد رونار والأسود على الأقل من هذه الناحية بخلاف بقائهم في أوروبا.

مواضيع ذات صلة