"قلة من الجماهير" تسببت في أحداث الإمارات-قطر

عبر مدير كأس آسيا 2019 لكرة القدم عن عدم رضاه على الاحداث التي رافقت مباراة الإمارات وقطر في نصف النهائي الثلاثاء، مشيرا الى أن قلة من الجماهير تسببت بها وعدم تطبيق حكم المباراة القوانين المرعية.

وبعد تسجيل معظم الأهداف في اللقاء الذي انتهى بفوز قطر 4-صفر، رمت جماهير الدولة المضيفة أحذية وعبوات مياه على لاعبي "العنابي" المحتفلين في ملعب محمد بن زايد في ابوظبي.

وقال الإماراتي عارف العواني مدير البطولة في لقاء مع الإعلاميين بينهم مراسل فرانس برس "قلة من الجماهير من بين 38 ألف متفرج تسببت بهذا المشهد. لسنا راضين عما حدث ولحسن الحظ توقف عند هذا المستوى ولم يتطور. نشكر الجماهير التي كانت تعترض".

وبدأ رمي الاحذية والقوارير بعد تسجيل المهاجم المعز علي واحتفاله بالهدف الثاني لمنتخب قطر في الشوط الاول.

وتابع العواني "كان من المفترض أن يمنح الحكم (المكسيكي سيزار راموس) بطاقة صفراء لعملية الاستفزاز وهذا منصوص عليه في كتاب الحكام ومشدد عليه في التعديلات الاخيرة لعدم استفزاز اللاعبين للجماهير. لو قام الحكم بواجبه لما وصلنا الى هذه المرحلة. كان بمقدور اللاعب الاحتفال في منتصف الملعب".

وكان الاتحاد الاسيوي أعلن الاربعاء عن اجراء تحقيق شامل بالاحداث مؤكدا "يجري الاتحاد الآسيوي تحقيقا شاملا في الأحداث. بمجرد انتهاء التحقيق سيتخذ الاتحاد الاسيوي الخطوات المناسبة".

وأتت الخسارة القاسية في ظل أزمة دبلوماسية خليجية بين قطر من جهة، والسعودية والإمارات والبحرين من جهة أخرى والتي تتهم الدوحة بدعم تنظيمات متطرفة.

واستقبل نحو 38 الف متفرج المنتخب القطري بصافرات الاستهجان خلال عزف النشيد الوطني، فيما غابت جماهير قطر التي تأهلت الى النهائي للمرة لاولى في تاريخها لمواجهة اليابان الجمعة على ملعب مدينة زايد الرياضية.

وتطرق العواني الى اقامة البطولة للمرة الاولى بمشاركة 24 منتخبا "البطولة هامة فنيا وشاهدنا ارتفاعا كبيرا بالمستوى وتقاربا في التنوع، لكن أتمنى اختصار دور الـ16 الذي خلق كثيرا من الارباك للجميع".

وتابع "من دور المجموعات يُفَضَّل الانتقال الى دور الثمانية مباشرة بدلا من دور الـ16. الهدف ان تبدأ بمرحلة قوية مباشرة بعد دور المجموعات، كما ان اختصار التوقيت هام للفرق ودورياتها".

وأردف "نتكلم عن ست مجموعات وبالتالي يمكن تأهل المتصدرين وأفضل منتخبين يحتلان مركز الوصافة، فيكون لدينا ثمانية منتخبات في مستوى مميز. هذا الامر يخفف الضغط على المنظمين مع تقليص 8 مباريات من جدولهم".

مواضيع ذات صلة