مأساة فريق كبير

بعد أن كان يصول ويجول في البطولة الوطنية، أصبح النادي المكناسي لكرة القدم في عداد المفقودين بعد أن نفذ لاعبوه الوقفة الإحتجاجية الثانية في ظرف أسبوع واحد بعد أن عجز المكتب المسير من تسديد مستحقاتهم في ظل تنكر مسؤولي المدينة وعدم الإكثرات بوجود فريق إسمه النادي المكناسي، الذي نزل من القسم الوطني الأول إلى الأقسام السفلى.
النادي المكناسي يغرق وإذا ما إستمر هذا الوضع فإنه سينقرض من البطولة؟

 

مواضيع ذات صلة