تراجع أياكس يدق ناقوس الخطر قبل مواجهة الريال

أحيت تشكيلة أياكس، ذكريات أمجاد قديمة للفريق، بعد التأهل للدور ثمن النهائي لعصبة أبطال أوروبا، لكن الهزيمة التي تعرض لها في دوري الدرجة الأولى الهولندي السبت الماضي، كشفت عن تراجع الأداء في الآونة الأخيرة، ودقت ناقوس الخطر قبل استضافة ريال مدريد. وخسر أياكس بثالوثه المغربي (زياش ومزراوي والأبيض) 0-1 على ملعب هيراكليس، وهي المرة الثانية فقط التي يخسر فيها أمام هذا الفريق، لكنها شهدت مشادات بين اللاعبين في هزيمة وصفها القائد الشاب ماتيس دي ليخت بأنها "مخزية". وسيهدد تكرار الظهور بهذا المستوى أمام ريال مدريد في لقاء الذهاب بعد غد الأربعاء، فرص الفريق الهولندي في المضي قدما في البطولة القارية الأبرز. وقال دي ليخت للصحفيين: "لا يمكن أن نظهر بالمستوى الذي قدمناه أمام هيراكليس. وإن فعلنا سنخسر بنتيجة كبيرة. من العار أن يتفوق علينا هيراكليس بهذه الطريقة". وقبل شهور قليلة فقط، كان أياكس في أوج تألقه بعد التأهل للأدوار الإقصائية في عصبة الأبطال عقب احتلال المركز الثاني خلف بايرن ميونخ في دور المجموعات.
وتغيرت الأحوال بعد العودة من عطلة الشتاء، وحقق أياكس انتصارين فقط في 5 مباريات وخسر 2-6 أمام الغريم فاينورد، ليتأخر بفارق 6 نقاط عن آيندهوفن متصدر الدوري. ولخص اللاعب الدولي السابق فيم فان هانيخم، الوضع في عموده اليومي اليوم الإثنين متحسرا "لا يبدو أن أياكس يتمتع بالقوة الذهنية الكافية للصمود أمام ريال مدريد". وتحدث آخرون عن زيادة النزعة الفردية بين لاعبي الفريق، وأشاروا بأصابع الاتهام إلى ضعف الدفاع وقالوا إن المدرب ايريك تن هاغ ليس في إمكانه فعل شيء بسبب السياسة الصارمة تجاه ضم لاعبين جدد. وتعرض فرينكي دي يونغ أيضا لانتقادات، وسينتقل لاعب الوسط إلى برشلونة بعد انتهاء الموسم مقابل 86 مليون يورو، لكن لم يقدم أداء يرقى لهذا المبلغ.

 

مواضيع ذات صلة