برشلونة يعارض إقامة مباريات دوري الأبطال في عطلة نهاية الأسبوع

أكد نادي برشلونة الإسباني على لسان رئيسه جوسيب ماريا بارتوميو معارضته نقل مباريات دوري أبطال أوروبا في كرة القدم من منتصف الأسبوع الى نهايته، في موقف منسجم مع رابطة البطولات الأوروبية التي تعارض تعديلات مقترحة على نظام المسابقة.

وقال بارتوميو في مقابلة مع صحيفة "سويدوتشه تسايتونغ" الألمانية أن "موقف برشلونة واضح: يجب أن تقام مباريات الدوريات الوطنية في عطلة نهاية الأسبوع، ومباريات دوري أبطال أوروبا في منتصف الأسبوع".

ولم يبد بارتوميو اعتراضه على كامل التعديلات المقترحة، مقرا بأن المسابقة القارية الأم تحتاج الى تطوير.

وتتمحور الإصلاحات الجذرية التي تأمل رابطة الأندية الأوروبية باعتمادها بعد خمسة أعوام، حول تغيير كبير في دور المجموعات يشمل توزيع الفرق على أربع مجموعات من ثماني فرق بدلا من الصيغة الحالية لثماني مجموعات من أربعة فرق.

كما تشمل اقتراحات متعلقة ببلوغ الأدوار الإقصائية والموسم المقبل، وإقامة مباريات في نهاية الأسبوع بدلا من الثلاثاء والأربعاء فقط (باستثناء النهائي)، ما سيؤثر على برامج الدوريات التي تقام غالبيتها السبت والأحد.

ويشمل الاقتراح تأهل الفرق الستة الأولى في كل مجموعة الى النسخة المقبلة من المسابقة، بدلا من أن يكون ذلك مرتبطا - كما هو الحال حاليا - بتصنيفها في نهاية الموسم الكروي في بلادها.

ويرى بارتوميو الذي يشغل منصب أحد أعضاء المجلس التنفيذي لرابطة الأندية الأوروبية، أن الخطط الموضوعة "تَطوُّر وليست ثورة"، موضحا "هناك أفكار مختلفة، والآن في عام 2019، لا نعرف كيف ستبدو (الإصلاحات)"، كاشفا أنه كان "ضد دوري السوبر".

وتابع "الدوري الاسباني مهم للغاية بالنسبة لنا. كناد، نحن بحاجة لحمايته والحرص على أن يبقى مثيرا للاهتمام".

وخلافا للموقف الأوروبي المعارض، لاسيما من رابطة الأندية الأوروبية، أبدى بارتوميو إعجابه بطرح الاتحاد الدولي "فيفا" توسيع كأس العالم للأندية الى 24 فريقا لكنه أقر بوجود "حاجة للمناقشات".

ورأى أن الأندية واللاعبين هم أصحاب الشأن "لذا ينبغي على فيفا أن يستمع إليهم. نحن من نتحمل المخاطر، من يستثمر في البنية التحتية. لذلك نحن بحاجة الى التحدث عن الروزنامة، الصيغة وتوزيع الدخل".

واتخذ فيفا في منتصف آذار/مارس الماضي قرارا بتوسيع كأس العالم للأندية لتشمل 24 فريقا اعتبارا من عام 2021 بدلا من سبعة في الصيغة الحالية، على أن تقام كل أربع سنوات وليس كل عام كما هو الحال راهنا.

ووصف رئيس فيفا السويسري جاني إنفانتينو القرار بأنه "خطوة مهمة لكرة القدم العالمية" ولا يتوقع أي مشاكل في المضي قدما، مضيفا بعد اجتماع مجلس فيفا في ميامي "يجب أن نستمتع بما سيأتي".

لكن رابطة الأندية الأوروبية أكدت أنها لن تشارك في مونديال الأندية في حال رفع عدد المشاركين إلى 24 اعتبارا من عام 2021.

وأوضح متحدث باسم الرابطة في تصريح لوكالة فرانس برس أن أنديتها الكبيرة "لن تشارك في كأس العالم للأندية عام 2021 وستفكر في مشاركتها في عام 2024".

وأكدت الرابطة التي تمثل 232 ناديا أوروبيا ويرأسها الإيطالي أندريا أنييلي، رئيس يوفنتوس، في رسالة وجهتها لإنفانتينو "رفضها القاطع للمصادقة على توسيع كأس العالم للأندية".

مواضيع ذات صلة