يورغن كلوب يصارع يونايتد من أجل مزراوي

وصفت تقارير إعلامية الإنجليزية الدولي المغربي المتألق في صفوف أجاكس أمستردام الهولندي نصير مزراوي (21 سنة) بـ"القوة الدفاعية الصاعدة"، مؤكدة أن ناديي مانشستر يونايتد وليفربول يتصارعان بقوة حول أيهما سيحسم صفقته لصالحه خلال فترة الانتقالات الصيفية القادمة.

وقالت صحيفة "سوكر سول" إن من بين أهداف يورغن كلوب مدرب ليفربول حاليا، إضافة إلى البحث عن لقب "البريميرليغ" هو هزم يونايتد بخصوص صفقة مزراوي.

وكتبت الصحيفة قائلة: "لوضع الأمور في نصابها الصحيح، يبدو نصير مزراوي موهبة حقيقية في هذه المرحلة من حياته المهنية، لذلك يراه كل من مانشستر يونايتد وليفربول الاختيار المثالي لكل منهما".

وأضافت: "بينما يراه مانشستر يونايتد البديل المناسب لظهيره الأيمن لويس أنطونيو فلنسيا وللاعب الوسط أشلي يونغ، يعتبره ليفربول خيار كاف في أنفيلد ليحل بدل ترنت ألكسندر أرلوند". وتابعت الصحيفة: "كان ليفربول يرى في جيمس ميلنر لاعبا مثيرا للإعجاب ويظهر بشكل قوي وقت الأزمات، لكن اللاعب اختار طريقا دراماتيكا لحياته المهنية لذلك اضطر ليفربول إلى البدء في البحث عن بديل شاب مناسب للتقدم بالفريق إلى الأمام، ولم ير أفضل من نصير مزراوي".  

وعددت "سوكر سول" مميزات ومحاسن مزراوي، وذكرت بمساره المهني منذ أن تخرج من أكاديمية أجاكس، إلى أن بات ركيزة أساسية في تشكيلة مدرب الفريق الأول إريك تين هاغ، حيث قادته موهبته إلى أن يكون واحدا من نجوم الجيل الثالث في أجاكس والذي يمهد الطريق لأن يهيمن على القارة العجوز بعدما أسقط ريال مدريد وجوفنتوس. إذ تألق مزراوي في البطولة الهولندية الممتازة سريعا قبل أن يواصل تألقه في عصبة الأبطال الأوروبية.

وأشارت الصحيفة إلى أن مزراوي سجل مع أجاكس هذا الموسم 4 أهداف وصنع 4 أهداف أخرى خلال 43 مباراة خاضها في مختلف المسابقات، وقالت إن: "الشكل الفوَّار الذي يلعب به مزراوي في موقعين (الظهير الأيمن والوسط)، مع مؤهلاته العالية في التمرير ضمن كل المراقع وفي قراءة اللعب بشكل جيد، جعلته يدخل بامتياز رادار يونايتد وليفربول". 

مواضيع ذات صلة