الناطق الرسمي باسم جامعة كرة القدم يرد بقوة على جامعة تونس

قال محمد مقروف الناطق الرسمي باسم الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم من خلال تصريح له لقناة "فرانس 24" ان الجامعة تستغرب تضخيم الأمور من الجامعة التونسية بخصوص المباراة التي جمعت نهضة بركان بالصفاقسي التونسي عن اياب نصف نهائي كأس الكونفدرالية الإفريقية.
وقال مقروف في تدخله بذات القناة: "الجامعة الملكية المغربية تستغرب اقحام الجامعة التونسية في مثل هذه الأحداث، فالمنافسة الافريقية تهم الأندية بالدرج الأولى، وهناك لجنة للأندية الإفريقية تعني بامورها ويرأسها تونسي هو طارق بوشماوي".
وتابع مقروف: "الجامعة الملكية المغربية لم ترد اقحام نفسها في الأحداث، برغم وجود عدة تجاوزات ومغالطات ويتم الترويج لها داخل وسائل الإعلام  وبمواقع التواصل الإجتماعي، حيث هناك جهات تريد  تأجيج الصراع لغرض في نفس يعقوب، والجامعة التونسية دبرت المشكل بطريقة غير مقبولة بتاتا، وذلك بتسخير وسائل الإعلام وكهربة الأجواء، علما ان هناك مباراة قادمة تجمع بطل المغرب الوداد وبطل تونس الترجي الرياضي ".
وبخصوص تواصل الجامعة الملكية مع إدارة الفريق البركاني لتبيان الحقيقة، أوضح مقروف: "لقد ربطت الجامعة اتصالاتها مع مسؤولي نهضة بركان، وأكدوا بأن كل ما يروج له هو عار من الصحة، واعترفوا بأنهم قاموا بما يلزم من الضيافة المعروفة عند المغاربة، بتوفير الإقامة والملعب".
وأضاف مقروف: "الفريق التونسي يتحمل مسؤولية مشاكله، فهو الذي اختار الدارالبيضاء للاقامة والتداريب، وكان عليه أن يضبط أموره كما فعل نهضة بركان بالصفاقس، وأوضح بأن هناك العديد من الأندية التونسية خاضت مبارياتها مع اندية مغربية بالمغرب ولم تحدث أية مشاكل، وأضيف بأن رئيس الجامعة المغربية فوزي لقجع تدخل شخصيا لتسهيل إقامة الصفاقسي بمدينة بركان".
وفي ما يخص اختيار الفندق الذي اقام فيه الفريق التونسي ببركان، قال مقروف: "إدارة الصفاقسي هو من يتحمل مسؤولية اختيار الفندق وليس مسؤولي بركان، هذا مشكلهم، بينما قامت ادارة الفريق المغربي بما يلزم من حسن الضيافة".

 

مواضيع ذات صلة