اقتلوا الڤار أو اجلدوه..لقد تطيرنا به

ولو ان التطير مكروه ومنهي عنه،الا أن هذا الفار اللعين بدأ وكأنه صنع ليغتالنا وأحدث لينكد علينا..
بيننا وبين هذا الڤار الغذار ومنذ العمل به أكثر من حماية ورواية..
فلولا الفار ما الغي هدف الوداد..ولولا الڤار ما احتسب جزاء الزمالك..وحتى حين دعا الڤار الحكم تيسيما لإعادة ركلة جزاء الزمالك فإنه لم يقم بطرد الحارس جنش الذي كانت له بطاقة صفراء أولى..
هذا الفار حرمنا من الفوز أمام إسبانيا واحتسب هدف رونالدو بعد خطأ بيبي ولم يحتسب ركلة جزاء بركان امام الزمالك ذهابا..
ما بك يا ڤار وقد جرعتنا كل هذا المرار؟ هل جيء بك لتعكر افراحنا وتعيق انتصاراتنا.. أم أنك ملعون يستحق الجلد؟
كم انت كبير يا امرابط ..لقد عرفت قبل الجميع في المونديال من يكون هذا الڤار وقلت قولك الصحيح فيه في لقطتك الخالدة التي كانت لقطة روسيا بامتياز ولعلكم عرفتموها بطبيعة الحال..

 

مواضيع ذات صلة