الأسود يواصلون تحضيراتهم بمعنويات مرتفعة

يواصل المنتخب المغربي الأول ، تحضيراته اليوم الأربعاء إستعدادا لمواجهة منتخب  غامبيا وديا في 12 يونيو الجاري، بملعب مراكش الكبير بمعنويات كبيرة،في إنتظار أن تكتمل صفوف   العناصر  الوطنية التي دخلت  معسكرا مغلقا  بالمركز الوطني لكرة القدم ضواحي سلا،بإلتحاق الحارسين عبد العالي المحمدي ورضا التكناوتي،وكذا منير المحمدي حامي عرين مالقا الذي يلحق بباقي المجموعة إبتداءا من الأحد المقبل.
ودون مقدمات، دخل لاعبو المنتخب المغربي في مرحلة من التركيز، وأظهروا رغبة كبيرة في تقديم الأفضل، وبخاصة العناصر التي لازال الشك يراودها في الحضور مع الأسود لنهائيات " الكان"،بإعتبار أن الناخب الوطني سيعمل على تقليص لائحة لاعبيه الأولية، المكونة من 27 لاعبا إلى 23، مع إمكانية الإحتفاظ بلاعب واحد قد يسافر مع باقي اللاعبين تحسبا لأي إصابة،قبل وضع اللائحة النهائية،لدى الكونفدرالية الأفريقية لكرة القدم.
يذكر ان المنتخب المغربي سيواصل تداريبه بالمركز الوطني لكرة القدم،في إنتظار أن يواجه زامبيا في ثاني محك ودي يوم الأحد 16 يونيو، على أن يسافر يومين بعد ذلك،بإتجاه مصر عبر طائرة خاصة وفرتها جامعة الكرة إنطلاقا من مطار الرباط سلا، الذي لاتفصله سوى أقل من 10 دقائق عن مقر إقامة الأسود بالمعمورة. 

 

مواضيع ذات صلة