أبو شروان يدخل على خط أزمة حمد الله مع المنتخب الوطني وهذا ما قاله

قال هشام أبوشروان واحد من مبدعي الزمن الجميل ولاعب من لاعبي البطولة الإحترافية الذين أبدعوا في ملاعب أوروبا و تونس والسعودية ولعب 3 نسخ عصبة أبطال مختلفة افريقيا وأسيا وأوروبا مع نادي ليل الفرنسي٬ أنه ينبغي التركيز على الكان القادم وعدم إيلاء اهتمام ما تداعى بشأن قصة حمد الله.
أبو شروان مسجل هدف تاريخي وأنطولوجي من زاوية مغلقة في مرمى منتخب غينيا في نسخة 2008 قال" العبرة بمن حضر٬ لا يمكن أن نلوم حمد الله كما لا يمكن أن نقبل بما فعل٬ من طبعي توخي الحكمة والتريث قبل أن أتخذ موقفا لذك أرى أنه من المنطق الإهتمام بالحاضرين ودعمهم.
لقد مررت من تجارب مختلفة وأعلم جيدا أن ما يدور في الخارج يصل صداه للاعبين وما ينبغي أن يصل لاعبي الفريق الوطني حاليا هو الدعم ولا شيء غيره.بعد الكان ممكن أن تكون لنا جلسة محاسبة وتقييم كل واحد على تصرفاته"

 

مواضيع ذات صلة