زياش غير راض على نفسه؟

آثر هرفي رونار مدرب منتخب المغرب، بعد نهاية الشوط الأول، لمباراة جنوب إفريقيا، التوجه إلى حكيم زياش، وتحدث معه بطريقه تؤكد أنه يحفزه ويرفع من معنوياته  وهمته بحركة يديه.
 رونار يدرك أن زياش ما زال يصبو لتقديم الأفضل، وأنه غير راض على ما قدمه في المباراتين الأخيرتين أمام كوت ديفوار وجنوب إفريقيا، وهو ما أكدته أيضا تقاسيم وجهه عند تغييره، في مواجهتي كوت ديفوار وجنوب إفريقيا، ليس غضبا من استبداله، ولكن، لإدراكه أنه ما زال مطالبا باستعادة توازنه والمستوى المنتظر منه، والذي يقدمه مع ناديه أياكس الهولندي، وفي المباريات السابقة مع المنتخب المغربي، وهو ما سيشتغل عليه رونار هذه الأيام مع لاعبه، ليستعيد ثقته، ويتحرر أكثر في المباريات المقبلة.
ع.أبجاو

 

مواضيع ذات صلة