لا تصدقوا رونار.. لم يكن بيننا كما قال!!

في خطاب الشعبوي العاطفي ..والحافل بمكر التماسيح بدموع مزيفة ومغشوشة ومشاعر كلها نفاق وبهتان..قال لكم رونار انه تعايش معنا ل 41 شهرا ووصف المدة الطويلة، لانه اختصارا لا يقول على البقاء مع فريق او منتخب لفترة مماثلة.
رونار كذاب في حكاية حضوره معنا طيلة هذه الفترة، لان الحقيقي هو أن نقلب الرقم 41  ليصير 14 شهرا وهي إجمالي ما قضاه بيننا ان لم يكن أقل.
لو قال رونار هذا التعايش مع السينغاليين وداكار التي يقيم فيها  إقامة شبه داىمة لصدقناه..
رونار عاش في داكار اكثر مما تواجد بيننا واسألوا الجعواني ولاعبي بركان والوداد الذين التقوا بالمدرب الفرنسي خلال زيارتهم المتكررة للسينغال وكانوا يجدونه في استقبالهم..
لذلك هو قول مردود على صاحبه..وبالدليل لأنه لا اعلام ولا جامعة ولا لاعبي البطولة  شعرنا يوما أنه لدينا ناخب وطني يتنفس معنا نفس الهواء..

 

مواضيع ذات صلة