جريسي: يعود للتعزيز صفوف الفتح الرباطي

عاد الظهير الايسر ياسر جريسي، من جديد لتعزيز التركيبة البشرية لفريق الفتح خلال الميركاطو الصيفي الحالي. وذلك بموجب عقد يمتد لموسم واحد، بعدما فسخ العقد الذي كان يربطه بفريق الكوكب المراكشي.
وكان جريسي قد غادر فريق الفتح الرباطي خلال منتصف الموسم ما قبل الماضي في اتجاه فريق شباب أطلس خنيفرة الذي انهى معه الموسم، ليلتحق خلال الموسم الذي ودعناه بفريق الكوكب المراكشي. 
جريسي عبر عن سعادته و سروره بهذه العودة، مؤكدا على أنه جد ممنون للمدرب وليد الركراكي الذي وضع ثقته فيه من جديد ليعيده للمجموعة الفتحية التي ستخوض غمار منافسات الموسم القادم. وأضاف على أن فريق الفتح الرباطي يعتبر عائلته الثانية، بعدما قضى بين صفوفه أوقات ستظل خالدة في ذاكرته وفي مقدمتها التتويج بلقب البطولة الذي يظل الوحيد في تاريخ النادي الرباطي. 
ومن جهة أخرى إعتبر على فريق الفتح الرباطي من خلال الانتدابات التي يقوم بها مسؤولوه، يسعون الى ٱعداد فريق قوي ومنسجم قادر على ركوب التحديات التي تنتظره خلال الموسم الرياضي الجديد. والمنافسة على لقبي البطولة الاحترافية وكأس العرش، وإستعادة مكانته الافريقية.
وفي ختام حديثه تمنى ان يكون عند حسن الثقة التي وضعها فيه المدرب وليد الركراكي، للحفاظ على العلاقة الجيدة التي كانت تربطه بهما في السابق. وأكد على انه بفضل نصائح وتعليمات هذا الاخير، نجح في تطوير مستواها وبلوغ درجات التألق.

 

مواضيع ذات صلة