أولمبيك اسفي في ورطة بسبب الدميعي

أصر هشام الدميعي على مغادرة أولمبيك اسفي برغم كل المحاولات الودية التي قام بها مسؤولو الفريق المسفيوي، حيث ذكرت بعض المصادر أنه أغلق هاتفه، وأن قراره لا رجعة فيه.
وكان الدميعي قد غادر أولمبيك اسفي بعد أن قام المكتب المسير بالتعاقد مع فريق دون علمه، ما أجج غضب المدرب وغادر إحتجاجا على هذا السلوك والذي إعتبره تجاوزا لإختصاصه.
وتجدر الإشارة على أن هشام الدميعي حقق نتائج جيدة مع أولمبيك اسفي حيث أنهى الموسم معه في المرتبة الرابعة والمشاركة في كأس محمد السادس العربية للاندية البطلة.

 

مواضيع ذات صلة