شارة العمادة تحمل بامعمر مسؤولية داخل الجيش

أسند عبد الرحيم طاليب مدرب الجيش الملكي، مهمة حمل شارة العمادة داخل الفريق العسكري، للاعب علي بامعمر الذي يعتبر  أكبر عنصر في التركيبة البشرية الحالية للجيش، التي تضم عناصر صغيرة السن بمعدل أعمار لايتجاوز 23 سنة.
بامعمر صاحب 29 سنة ، سيتحمل كامل المسؤولية لتقديم أفضل مايتوفر عليه من إمكانيات للعساكر، بعد سنوات من العطاء داخل البطولة، جاور فيها المغرب الفاسي، والرجاء ثم الدفاع الحسني الجديدي، قبل أن يخوض تجربة اللاعب داخل الجيش، بعدما عبر عن فخره وإعتزازه باللعب مع زعيم الأندية المغربية، الذي يتطلع للمنافسة بقوة معه على لقبي البطولة والكأس، بعدما غاب الفريق عن منصة التتويج قي السنوات الأخيرة، رغم تغيير جلده كل موسم، وجلب العديد من اللاعبين المحليين والأجانب.

مواضيع ذات صلة