ماذا ينتظر غاموندي لفسخ عقد ماركوفيتش ؟

بات المهاجم الصربي ميروسلاف ماركوفيتش ، لاعب فريق حسنية أكادير لكرة القدم، اكثر من اي وقت مضى لاعبا غير مرغوبا فيه، واصبحت ايامه معدودة داخل بيت "غزالة سوس"، بعد المردود الباهت والمحتشم الذي ظهر به خلال الفترة الماضية رفقة الفريق "السوسي".

وكان فريق حسنية أكادير وقع في مأزق مادي، بعدما راسل محامي اللاعب الصربي “ماركوفيتش” المدعو ” ماركيتا هايندلوفا”  من منطقة براغ الصربية مطالبا إياها بمستحقات اللاعب الممارس في صفوف الحسنية والذي لم يجد مكانا له ضمن تشكيلة الفريق، والذي خرج من حسابات المدرب الأرجنتيني “مغيل كاموندي” الذي لم يعد يشركه إلا في مقابلات قليلة نظرا لعدم اقتناعه بمستواه وأدائه المتواضع.

يشار فقط الى ان فريق حسنية أكادير قد تعاقد مع اللاعب الصربي “ميروسلاف ماركوفيتش” خلال الانتقالات الصيفية، قادما من البطولة الروسية، حيث كان يمارس بنادي “سكا خاباروفسك” الروسي.

وخلف تعاقد الحسنية مع هذا اللاعب موجة من الانتقادات اللاذعة التي تناسلت على المكتب المسير، بعد ظهوره لأول مرة مع الغزالة السوسية وتواضع مستواه، حيث كثر القيل والقال حوله وعن الجهة التي قامت بانتذابه، ليعتبره الكل صفقة فاشلة بالنسبة للفريق وطلبوا أكثر من مرة برحيله.

مواضيع ذات صلة