صراع المغربي بطنا والوحدة يدخل مرحلة جديدة

اضطر اللاعب المغربي مراد بطنا الرد ناديه السابق الوحدة الإماراتي، بعد أن قام الأخير بعرقلة انتقاله لنادي الجزيرة الاماراتي في صفقة انتقال حر، حيث لجا بطنا للتصعيد بتقديمه شكوى ضد نادي الوحدة للإتحاد الآسيوي لكرة القدم.
وتكمن مشكلة اللاعب المغربي مع ناديه السابق، بعد أن أعلن انضمامه للجزيرة في صفقة انتقال حر، حيث خرج من حسابات الفريق الوحدوي، بل تم عرضه للبيع، لكن وفي رد فعل مفاجئ من نادي الوحدة اعترض الأخير على صفقة انتقاله، بحجة انه ما زال بطنا مرتبطا بعقد مع النادي يمتد حتى صيف 2020.
وتقدم نادي الوحدة بشكوى ضد المهاجم المغربي للجنة مختصة في فض النزاعات بالاتحاد الإماراتي، وقد أرفق ملفه بجميع المستندات التي تؤكد صحة موقفه.
بينما لجأ مراد بطنا عبر محاميه الى تقديم شكوى للاتحاد الآسيوي ضد ناديه السابق  يطلب فيها منحه رخصة اللعب للانضمام الى فريقه الجديد.

 

مواضيع ذات صلة