شفيق واكرد على وقع الخسارة

لم تكن بداية الموسم الفرنسي الكروي على أفضل حال للدوليين المغربيين فؤاد شفيق ونايف اكرد مع فريقهما ديجون من خلال الخسارة التي منيا بها على أرضهما امام سانت اتيان بهدفين لواحد . وخطف الفريق الاخضر سانت اتيان  الفوزمبكرا في ست دقائق  عندما تولى الجناح الايمن حمومة توقيع الهدف الاول في الدقيقة الخامسة ثم زميله اهولو في الدقيقة الحادية عشر ، قبل أن يقلص ديجون الفارق في الدقيقة 34 من لدن جوليو نافاريس من ضربة جزاء . وشارك فؤاد شفيق نزال المباراة بالكامل كظهير أيمن ، فيما ظل نايف أكرد في دكة الاحتياط بنفس اختيارات المدرب جوبار المعتادة . وبذلك يستهل الدوليان بداية البطولة على وقع الخسارة .

 

مواضيع ذات صلة