مشكل ريكي في طريقه إلى الحل

يبدو ان مشكل لاعب الدفاع الحسني الجديدي الكونغولي ريكي تولونغي سانداني بالون الذي كان قد اختار "الهروب " الإنضمام الى تداريب أس فيتا كلوب، قي طريقه الى الحل،  بعد مكالمة هاتفية أجراها رئيس النادي عبد اللطيف المقتريض مع اللاعب الكونغولي الذي أعلن نيته في العودة إلى الجديدة لاستئناف تداريبه مع الفريق المحلي وطي خلافه العابر مع هذا الأخير، خاصة بعد علمه بتسوية وضعيته الإدارية بحصول زوجته وأبناؤه على التأشيرة التي تسمح لهم بالدخول إلى التراب الوطني، الى جانب توصل الدفاع ببطاقة خروجه الدولية من "الفيفا" التي تؤكد صحة انتقاله إلى فارس دكالة من الناحية القانونية.
وأكد  ريكي اللاعب السابق لأس دارينغ كلوب موتيما  الذي لم تستبعد بعض المصادر أن يكون قد تعرض لصغوطات قوية من بعض الجهات بالكونغو، عجلت برحيله عن الجديدة، انه ينتظر تسوية بعض التزاماته الإداريةوالعائلية بكينشاسا لجمع حقائبه وشد الرحال الى المغرب لإستئناف تداريبه مع الدفاع الذي كان قد بعثر اختفاؤه حسابات المدرب الزاكي بادو الذي يعول كثيرا على "مارادونا الكونغو " لقيادة الفريق الدكالي  نحو تحقيق أفضل والنتائج والصعود الى منصة التتويج هذا الموسم.          

مواضيع ذات صلة