ميسي يتسلم الكرة الذهبية التعليمية

 تسلم أسطورة الكرة الأرجنتينية والعالمية، ليونيل ميسي، اليوم الإثنين، الكرة الذهبية التعليمية، التي تمنحها مؤسسة "مدارس" التي أنشأها بابا الفاتيكان فرانسيس، وذلك لإبراز القيمة الكبيرة التي يمثلها هذا اللاعب.

وقام رئيس مؤسسة "مدارس" خوسيه ماريا دل كورال، بتسليم الجائزة لنجم نادي برشلونة الإسباني اليوم، بعد أن فاز بالمركز الأول في التصويت الذي جرى حول هذه الجائزة، وشارك فيه آلاف الأطفال والشباب عبر الشبكة الإلكترونية التي تربط فروع المؤسسة في 190 دولة مختلفة حول العالم.

ومؤسسة "مدارس" هي شبكة عالمية مكونة من معاهد تعليمية تم إنشائها من خلال برنامج تم تدشينه في العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس، قبل أن تنتشر في عدة دول، ويصل عدد مدارسها إلى 500 ألف.

وتهدف هذه المؤسسة إلى ضمان اندماج الطلاب حول العالم في العملية التعليمية من خلال تدشين مبادرات في مجالات التكنولوجيا والرياضة والفن.

وصنعت الكرة التي قدمت لميسي من الأقمشة البالية بأيدي أطفال من مدينة كوكومو في موزمبيق، حيث تمثل "لعبة كرة القدم النقية"، على حد وصف المؤسسة البابوية.

وصوت المشاركون في هذا الاستفتاء لصالح ميسي، لأنه في نظرهم مثالا للقيم، مثل اللعب الجماعي، والصلابة بالإضافة إلى الاجتهاد والإصرار اللذين ساعداه على التغلب على أمراضه الجسدية في الصغر.

مواضيع ذات صلة