الدفاع الجديدي... هل يضع حدا للسنوات العجاف؟

في ثاني موسم له رفقة الإطار التقني الوطني زاكي بادو، يتطلع الدفاع الحسني الجديدي إلى الصعود إلى منصة التتويج، وإحراز لقب يروي عطش جماهيره التي رفعت من سقف طموحاتها في المواسم الأخيرة، ولم تعد ترضى عن الألقاب بديلا، علما أن فارس دكالة الذي يعد من المؤسسين للبطولة الوطنية بعد نهاية عهد الحجر والحماية، في حوزته لقب يتيم لكأس العرش أحرزه قبل ست سنوات.
ولأن العقد بين المدرب الزاكي بادو والمكتب المديري للدفاع أهدافه واضحة، ألا وهي المنافسة على البوديوم، فقد كان من الطبيعي جدا ان يعزز الفريق الدكالي ترسانته البشرية بلاعبين متمرسين محليين وأجانب قادرين على تقديم الاضافة المرجوة ل"المهيبيلة"، ومنحها شخصية البطل، حيث تم انتداب فريق بكامله خلال الميركاطو الصيفي الحالي، كما أقام النادي معسكرا خارجيا بتركيا هو الأول من نوعه للجديديين لشحن البطاريات والرفع من درجة الانسجام والتناغم بين العناصر الدكالية.
 وتبدو حظوظ الدفاع الذي وقع على إنطلاقة طيبة في كأس العرش، قائمة للمنافسة على لقب البطولة الذي ينقص خزينته، شريطة أن يتخلص الفريق من عقدة "السرعة النهائية " التي خانته في كثير من المحطات، وتتعبأ الجماهير الجديدية وراء فريقها الذي خذلته في المواسم الأخيرة. 

المباريات الإعدادية للدفاع الجديدي:
الدفاع الجديدي-وفاء وداد : 9-0
الدفاع الجديدي- الرجاء الجديدي :8-0
الدفاع الجديدي- اسكي شهير سبور التركي:0-0
الدفاع الجديدي- أس غوزتيبي أزمير التركي : 0-1
الدفاع الجديدي- بورصا سبور :1-0
الدفاع الجديدي- أديرني سبور : 4-0
الدفاع الجديدي- مولودية وجدة: 0-2

مواضيع ذات صلة