هذا ما ينتظر رحيمي بعد معسكر المحليين

سيجد سفيان رحيمي مهاجم الرجاء نفسه أمام اللجنة التأديبية التابعة للجامعة الملكية لكرة القدم، بعد نهاية معسكره مع المنتخب المغربي للمحليين، وذلك على خلفية السلوك اللا رياضي الذي قام به إلى جانب زميله في الفريق بدر بانون، وياسين الحواصلي حارس نهضة الزمامرة، بعد نهاية مباراة الكأس التي شهدت فوز الأخير 3/2.
وكانت اللجنة التأديبية قد قررت إيقاف بانون مباراتين، واحدة موقوفة التنفيذ وغرامة مالية قدرها 1000 درهم، والحواصلي مباراة مع نفس الغرامة، وستقرر في عقوبة رحيمي بعد الاستماع إليه.

 

مواضيع ذات صلة