"ڤار" البطولة .. علامة إستفهام كبيرة

حسم الجامعة الملكية  المغربية  لكرة القدم، في إستعمال تقنية “"ڤار" في البطولة والكأس هذا الموسم، بعدما وقعت عقدا مع شركة إسبانية لأربعة مواسم، ستتكلف بتجهيز الملاعب، لكن هناك مجموعة من التحديات والعراقيل التي ستواجه تطبيق هذه التقنية، أولها  عدم وجود ملاعب جاهزة لإجراء تقنية الفار، حيث يحتاج تطبيق الفار إلى وجود 12 كاميرا على أقل تقدير في الملعب حتى تغطي كل الزوايا التي يمكن للحكام رؤية الحالة من خلالها، وهو ما يستحيل تطبيقه في جميع ملاعب المغرب باستثناء خمسة ملاعب فقط، كما أن عدد الحكام المغاربة الذين تلقوا تكوينا كافيا في هذه التقنية يعدون على رؤوس الأصابع، كما أن التكلفة المالية لتطبيق هذه التقنية ترفض الأندية تحملها وهو ما قد يؤجل العمل بها أو تطبيقها بشكل كلي على الأقل في الموسم الحالي، ولم تعلن الجامعة عن أي شيء بخصوص هذا الموضوع، رغم أن الرئيس فوزي لقجع  أكد في وقت سابق أن "البطولة لن تنطلق إلا بوجود تقنية الفيديو ".

 

مواضيع ذات صلة