عصبة أبطال أوروبا: طوطنهام يفرط بالفوز أمام أولمبياكوس

فرط طوطنهام في فوز في المتناول وفي أن يصبح أول ناد انكليزي يحرز النقاط الثلاث في افتتاح مسابقة عصبة ابطال اوروبا لكرة القدم هذا الموسم، بتعادله الاربعاء مع مضيفه أولمبياكوس اليوناني 2-2 في الجولة الاولى من المجموعة الثانية للمسابقة القارية.

وتقدم طوطنهام بهدفين للمهاجم الدولي الانكليزي هاري كين (26 من ضربة جزاء) والبرازيلي لوكاس مورا (30)، ورد أصحاب الارض بهدفين للبرتغالي دانيال بودينسي (44) والفرنسي ماتيو فالبوينا (54 من ضربة جزاء).

وفشل وصيف البطل في الموسم الماضي أن يصبح النادي الانكليزي الاول يحقق فوزا قاريا، لكنه واجه مصيرا افضل من ليفربول حامل اللقب الذي خسر امام مضيفه نابولي الإيطالي بهدفين نظيفين في المجموعة الخامسة الثلاثاء، وتشلسي الذي خسر على أرضه امام فالنسيا الإسباني بهدف وحيد في المجموعة الثامنة، بانتظار أن يلعب في وقت لاحق اليوم الممثل الرابع لانكلترا مانشستر سيتي الذي يحل ضيفا على شاختار دانييتسك الاوكراني ضمن منافسات المجموعة الثالثة.

وكان اصحاب الارض الافضل مع بداية الشوط الاول فهددوا مرمى الضيوف عبر تسديدة من المهاجم بودينسي تصدى لها الحارس الفرنسي هوغو لوريس (5).

ولاحت أخطر الفرص لأولمبياكوس بفضل مهاجمه الإسباني ميغيل أنخيل غيريرو الذي سدد كرة ارضية زاحفة اصطدمت بالقائم (18).

وفي خضم الهجمات اليونانية ارتكب المدافع التونسي ياسين مرياح خطأ على المهاجم كاين داخل المنطقة، فاحتسب الحكم ضربة جزاء وأكدتها تقنية المساعدة بالفيديو "في آيه آر"، وسددها هداف كأس العالم 2018 بنفسه في شباك الحارس البرتغالي جوزيه سا (26).

واضاف طوطنهام الهدف الثاني بعدما اعترض الويلزي بنجامين ديفيس الكرة ومررها عرضية الى مورا سددها صاروخية من على ب عد 20 مترا عجز الحارس عن صدها (30).

ورفض أولمبياكوس إنهاء الشوط الاول متأخرا بهدفين، فبعد تمريرة من فالبوينا إلى بودينسي، اخترق الاخير منطقة الجزاء وسدد كرة زاحفة استقرت في شباك الحارس لوريس (44).

وافتتح وصيف بطل أوروبا الشوط الثاني ضاغطا، فسجل هدفا عبر ديلي ألي ألغاه الحكم بداعي التسلل (49)، قبل أن يرد اصحاب الارض بضربة جزاء بعد خطأ من البلجيكي يان فيرطونغن على فالبوينا، نفذها الاخير بنفسه في مرمى مواطنه لوريس (54).

ورفع فالبوينا رصيده إلى أربعة أهداف وست تمريرات حاسمة في 10 مباريات في مختلف المسابقات هذا الموسم.

وكاد ألي يخطف هدف الفوز للـ"سبيرز" بعد اختراقه للدفاع اليوناني، لكنه فضل التسديد بيمناه بدلا من التمرير إلى كاين المتربص امام المرمى، صدها الحارس سا (65)، وسدد البديل الارجنتيني إريك لاميلا كرة من الجهة اليسرى في زاوية مغلقة صدها الحارس (86).

واعلن الحكم نهاية اللقاء على وقع خطأ فادح من الحارس لوريس الذي ارتقى لعرضية من كونستانتينوس تسيميكاس، لكنه فشل في التقاط الكرة لتقع امام المرمى الخالي بدون أن يتمكن اي لاعب يوناني من متابعتها (90+4).

ويلعب لاحقا اليوم ضمن المجموعة ذاتها بايرن ميونيخ الالماني مع النجم الاحمر الصربي.

مواضيع ذات صلة