هذان الأسدان يخشيان تكرار المأساة

يتعرض مدرب الاتحاد السعودي خوصي سييرا لضغط كبير من طرف الجماهير وأيضا من طرف الإعلام المحلي، وذلك بعد خروج الفريق من عصبة أبطال آسيا في دور الربع على يد غريمه الهلال، وأيضا بسبب الخسارة غير المتوقعة التي مني بها في الدورة الثالثة من منافسات البطولة على يد الصاعد حديثا نادي ضمك (1 – 2).

ويخشى لاعبا الاتحاد كريم الأحمدي ومروان داكوسطا أن يعيد "التاريخ نفسه" وتتكرر مأساة الموسم الماضي، عندما وقع الفريق ضحية تغيير المدرب في بداية الموسم فتوالت الخسارات كثيرا إلى أن بات مهددا بالنزول إلى القسم الموالي قبل أن ينقذ نفسه بصعوبة بالغة خلال الدورات الأخيرة.

وتنادي العديد من جماهير الاتحاد بضرورة إقالة المدرب سييرا، والتعاقد مع مدرب يستطيع أن يقود الفريق لتحقيق النتائج التي يطمح فيها الاتحاديون. 

مواضيع ذات صلة