هل أساء بانون لنفسه؟

خلف تصريح بدر بانون لاعب الرجاء البيضاوي حول رفضه لتلبية دعوة الناخب الوطني السابق هيرفي رونار للإلتحاق بالفريق الوطني قبل نهائيات كأس إفريقيا للأمم بمصر لتعويض داكوسطا الذي كان قد تعرض للإصابة، ردود فعل لدى العديد من رواد مواقع التواصل الإجتماعي الذين إعتبروا تصريح لاعب الرجاء فيه إساءة كبيرة لنفسه بعد العديد من الفلتات التي قام بها والتي جرت عليه الويلات كان اخرها توقيفه من قبل لجنة الأخلاقيات بالجامعة الملكية المغربية لكرة القدم عندما كان يهم بالإعتداء على حارس نهضة الزمامرة ياسين الحواصلي.
الغريب أن بانون لم يكتف عند هذا الأمر بل قال بأنه كان ينتظر الفرصة ليرد الضربة للناخب الوطني الذي لم يناد عليه في مونديال روسيا 2018.
الذين إستمعوا لتصريح بانون أكدوا أن لاعب الرجاء فعلا أساء لنفسه وأن حمل القميص الوطني هو شرف لكل لاعب وإعتبروا تصريحه إستهتار بقيمة القميص الوطني مطالبين الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم باتخاذ عقوبات زجرية في حقه.

 

مواضيع ذات صلة