احمد في ورطة بسبب رادس وقطر

أحمد أحمد رىيس الكاف في ورطة حقيقية بل في مطب جديد تجهل الكيفية و الطريقة التي سيخرج بها منها.
أول جانب من جوانب الورطة هو أن الوداد قرر اللجوء لهيأة الطاس السويسرية للطعن في قرار لجنة الاستئناف التابعة للكاف والقاضي بإعلان الترجي بطلا.و من شأن هذا التصعيد أن يمنع الكاف تلقائيا من اعلان تاريخ مباراة السوبر.
الاشكال الثاني هو أن رىيس الكاف وبعد بروتوكول سابق مع  نظيره القطري يقضي بجعل الدوحة محطة لاستضافة هذا النهائي كما كان الأمر بين الرجاء و الترجي على ملعب الغرافة.
و الجانب الآخر من الورطة هو ان مرتضى منصور قرر الا يلعب في الدوحة كيفما كان الأمر. و لو وقعت الكاف هذا البروتوكول.لذلك من المنطقي أن يعود السوبر الافريقي لملعب بطل عصبة الأبطال وهو ما لا يرغب فيه أحمد أحمد بسبب كابوس ملعب رادس الشهير أمام الوداد.فأي مخرج لهذه الورطة؟

 

مواضيع ذات صلة