فينيسيوس جونيور يسرد حكاية الدموع أمام أوساسونا!

تغلب فريق ريال مدريد على أوساسونا أمس الأربعاء ليعتلي صدارة ترتيب الليغا الإسبانية، وكانت أبرز مشاهد فوز الفريق الملكي تألق البرازيلي فينيسيوس جونيور الذي إفتتح التسجيل لريال مدريد في نفس المباراة مسجلا أول أهدافه في هذا الموسم، ثم لم يستطع التماسك وذرف الدموع مباشرة بعد لقطة الهدف.

«الدموع التي ذرفتها بعد الهدف الذي سجلته في مرمى أوساسونا؟ منذ إصابتي، وجدت صعوبات من أجل إستعادة مستواي المعهود. صرت الآن مستعدا بشكل كاف بعد خوضي مجموعة من الحصص التدريبية. لقد ساعدني في ذلك كل من المدرب زيدان وزملائي في الفريق»

مواضيع ذات صلة